الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
ما تقيمك للنمو الإقتصادي في مصر

الشاعرة هدي تكتب: أُنْظُر نَحْوِي

الشاعرة هدي تكتب: أُنْظُر نَحْوِي
يوليو272018ذو القعدة1414393:40:46 مـ
منذ: 4 شهور, 21 أيام, 17 ساعات, 36 دقائق, 27 ثانية

حِين يُدَاهِمُني اللَّيْل 
أُخْمِدُ في صَدْرِي أكَاذِيب الأَحْلاَم 
أَمَلُّ مِنْ ذَاكِرَتي الرَّعْنَاء 
من فَجْوَات كَلِمات الاسْتِسْلام 
من دَلْدَلَة أَطْرَاف الأَحْدَاث المَيِّتةِ فَوْقَ لِسَان الطُّرُقَات
لُصُوص الضِّيق في مَقْبرة الحُزْنِ ...
حَصَى الدَّمع في زَيْف الخُطُوات
ثَرْثَرة السَّاعَات المُتَورّطَة فِي تِيه التَّوْقِيت الأَوْجَل 
تَحْت طِبَاع المَكْبُوتِين في مُفْتَرق البَوْحِ
بين ضَجِيج الأَيْدِي و بين هُدُوء الأَرْجُل 
أَمَلُّ أَخْبَار الأَحْيَاء المَطْحُونِينَ فِي فِيهِ الجَزَع ...
صَوْت بُكَاء السُّنْبُلة حتّى تَخِرُّ وَجَعًا 
تَذْوي غُصْنا مَنْسِيًّا تَتَمرّد كي لا تَذْبُل 
لَنْ يَتَأَتّى لِي أَنْ أُصْبِح في تلك اللَّحَظات امْرأَة
أو بَعْض امْرأة .....
والكَلِمَات تَذُوب في اللاَّمَعْنى
كَشَمْع مَنْسيّ في لَيْل رَاهبَة أَعْتَم 
"أُحبُّكَ "..... ما مَعْنى بَعْد أحبُّكَ أَنْ أُقْسِم !!!!!
" أُحُبّك" تَسْحَبُني نَحْو نَعْشِ الاعْيَاء
نحو اللَّغْو الأَوْحد .... الصَّمْت الأوْحَد ... الهَذَيَان الأَوْحَد .....
يا قَدَرِي المُتَعَدّدِ بالظُّلْم لَوْ تَعْلَم 
أُنْظُر نَحْوِي ....
قُلْ لي كَيْف أُلَوِّن 
شَكْل الأَفْكار المُتَحَرِّكة فِي جُمْجُمتي
تَدُور سَريعًا فِي رَأْسي خُيُوط الحَيْرة 
مَفْتُولة بالقَلَقِ حَتّى تُغْزل ؟
كيف أُحَدِّد حَجْم الطَّقْس المَاكِر في شَفَتيكَ ؟
تَمْتَزج أَتْرِبَتِي بِريَاح الذَّنْب ...
عَصْفٌ يَوْمِيّ .... فِيه البَرْد الشَّرِس يَتَكَتّل 
لَمَّا تَحُشّ طَعْنَاتك بي
مَا زَاد عَن النَّبْضِ مِنْ عُشْب فَرِح ٍ
تَحْصِده أَسْناَن الأفْكَار المُتغَطْرسة في ضَيْمِ المِنْجل
أنْظُر نَحْوي 
كُن مَا أنْتَ كَماَ أَنْت ......
حُضْنا أكثر شدّة يُزَعْزِعُنِي
مِثْلُ جُدْرَان الشِّعْر 
غَار في أَعْلَى جَبل الصَّمْت 
بقَمِيص القُرْبِ المُتَقَطّع دَثِّرْني....
لَنْ أسْتَاء... 
دَثِّرْني لأَنْسَى عُرْيَ كَلِمَاتي .....شَذَبُ أنّايَ 
و أكُون نَبِيًّا في لُغَتُي 
فِي وَحْيِ قَافِيتِي الجَذْلَى
أُتْرُكْني أَنْعَم بِرُؤَاي و تَسَرْبل 
دَثِّرْني
سأُسَجِّي عيُوبِي في عَيْنَيك يا مَوْتِي المَعْقُوف 
بَيْن اللذَّة و بَيْن المِقْصَل 
هَجِّرْ حُجَج المَنْطِق كَيْ أحْيَا فِيك 
صَادِرْ مُدَّخَرَات الفَرَحِ لا تَتْرُك فِي أَعْذَارِكَ فِلْسًا للحُبِّ
أَوْ أسْجنِّي فِي صَدْرِكَ جِلْدك .....عَظْمِكَ أنْفَاسِك.....
زَعْزِعْ هَذَا القَلْب 
لا تَقْتُلْنِي 
أُقْسِمُ أَنِّي أُحِبُّكَ
أنْظُر نَحْوي...... 
حتّى لَوْ حُبُّك مُتَطَرّفاً

أُضيفت في: 27 يوليو (تموز) 2018 الموافق 14 ذو القعدة 1439
منذ: 4 شهور, 21 أيام, 17 ساعات, 36 دقائق, 27 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

29341