الأكثر قراءة
استطلاع الرأي
هل تؤيد طرد سفير بورما من مصر؟

يحسبهـم الجاهل أغنياء من التعفف

يحسبهـم الجاهل أغنياء من التعفف
سعيد الدالي
سبتمبر232017محرّم214391:21:28 مـ
منذ: 1 شهر, 20 ساعات, 24 دقائق, 15 ثانية

على الرغم من صعوبات الحياة اليومية؛ وسوء الأحوال المادية إلا أن هناك أشخاص قال الله عزوجل فيهم  وهو أحكم القائلين "يحسبهم الجاهل أغنياء من التعفف" فالضمير والشرف عمله لا تعرف المال؛ ومن يمتلكها أمتلك عزة النفس ومكارم الأخلاق.
فقد أمس هاتفي الجوال في ساعة متأخرة من الليل؛ وبعدما احتسبت أمري وضاق صدري ليس لفقدان الهاتف ولكن للبيانات التي يحملها؛ وتكرر الموقف حيث فقد هاتف منذ أسبوعين فما كان عليه إلا أنى احتبست غيظي وذهب إلى المكتب الخاص بعملي في ساعة متأخرة من الليل وحكيت موقف فقدان الهاتف إلى أحد إصدقائي ومعا دقات الساعة الثانية والنصف صباحا؛ وبعد ضحكات عاليه على غرار "هم يبكي وهم يضحك" إذ بهاتف صديقي يصدر ضجيج الرنات برقم يحمل أسمي؟!.. وهنا من الطالب؟ رجل في أقصى المدينة يبلغنا أن شقيقته عثرت على الهاتف في إحدى المناطق العشوائية؛ ويوجه رسالة لنا " متقلقوش هاتفكم في الحفظ والصون_ ونظرا لما يحمله الهاتف من معلومات طلبت منه أن يحدد المنطقة التي يسكن بها لكي أذهب له وبالفعل قام بتحديد المكان وذهب له فى وقت متأخر من الليل؛ وكان بداخلي هواجس عديدة حيث أن هذه المنطقة تتمتع بسمعة غير طيبة؛ ولكن بداخل كل مكان ملائكة وقديسين يحملون لواء الشرف والقيم والأخلاق وهذا ما وجده حينما وصلت إلى المكان المحدد؛ فإذا بي أجد رجل فى بداية العقد السادس  من العمر، وشقيقته فى العقد الأربعين في انتظاري ومعهم الهاتف؛ وحينما اقتربت منهم قال الشيخ: حضرتك "سعيد الدالي" فتبسمت نعم أنا هو فأعطانى الهاتف؛ وجلسنا نتبادل الحوار حول ظروف الحياة؛ وأخبرني أن شقيقته أرملة وتعول 4 أطفال فحاولت جاهدا أن أعطي لهم مبلغ من المال ولكن رفضا بشده.

 

فصدق الله العظيم "يحسبهـم الجاهل أغنياء من التعفف" وفي الموقف المعاكس شاب منذ أسبوعين يقتحم  المكتب بحجة أنه يبحث عن مكان تدريب إلى شقيقته وجاء من أجل معرفة التفاصيل وشروط الحجز فيجد الهاتف أمام فتحدثه نفسه بسرقته؛ على الرغم انه فى العقد الثاني من العمر ويستطيع ان يكتسب قوت يومه ولكنه فضل طريق الحرام فعفة الناس والضمير والشرف سلعة لا تباع ولا تشترى.

  
 

أُضيفت في: 23 سبتمبر (أيلول) 2017 الموافق 2 محرّم 1439
منذ: 1 شهر, 20 ساعات, 24 دقائق, 15 ثانية
0
الرابط الدائم

التعليقات

26835